التخطي إلى المحتوى
6 إشارات للتسمم.. لا تستهن بها إذا ظهرت على جسمك


 


توميء تقديرات ترتيب الهيمنة على الأمراض الأمريكية حتّى ما يقرب من 48 مليون شخص يصابون بالتسمم الغذائي كل عام، ولتجنب حدوث التسمم يلزم توسيع الدراية بأعراض التسمم الغذائى الأكثر شيوعًا.




زيادة التعرق


 زيادة مقدار العرق إحدى إشارات الإنذار المبكر للتسمم الغذائي، ودلالة على أن الأمور على وشك أن تزداد سوءًا، لهذا اذا حدثت حمى مع زيادة مقدار العرق تذكر جيدا آخر وجبة تناولتها.


 


 


زيادة الغازات


 


تقلصات المعدة وانتفاخ البطن هي إشارات جيدة على أن معدتك تتعامل  مع خلل فى الطعام ، إذا تضاعفت أوجاع البطن وتراوحت بهدف الذهاب إلى المرحاض ، فهي علامة دقيقة على أن البكتيريا السيئة تعمل في أمعائك.


 





القئ و غثيان


في حين أن الغثيان والقيء هما من الإشارات المميزة للتسمم الغذائي ، فإن مدى ظهور الأعراض ستعتمد على نوع سلالة البكتيريا التي تسبب لك الداء. 


 


كمثال ، هناك الليستيريا التي تبقى عادة في اللحوم المشوية والحمص واللبن الخام والجبن الطري ، يمكن أن تسبب الأعراض في أي مكان من ثلاثة إلى 70 يومًا بعد الاصابة بها ، في حين أن السالمونيلا – وأهمها تلويث البيض واللحوم (وخصوصا الدواجن) والفواكه النيئة و  يمكن أن تكون الداعِي  في ظهور الأعراض أثناء 12 إلى 72 ساعة. 




الإسهال


الإسهال هو أحد الإشارات الأكثر وضوحا للتسمم الغذائي، ويمكن أن ينتشر عن سبيل طعام ملوث قد  تناوله الشخص الأمر الذي قد  يسبب الإسهال المائي ، وهو أكثر شيوعًا نحو البالغين. 


 


يمكن أن تسبب الإشريكية القولونية (المعروفة بتلويث لحوم البقر والخضار النيئة)  الإسهال الدموي الذى يستدعى رعاية طبسى خاصة اذا استمرت أعراضه وقتا أطول. 


 


الجفاف 


إحدى إشارات  التسمم الغذائى جفاف الجسد ، لهذا إذا شعرت بالجفاف اشرب العديد من الماء أو المحاليل المدعمة بالكهرباء مع تجنب المشروبات السكرية والكحولية لأنها تزيد الجفاف، حيث تَستطيع تناول قطع ضئيلة من أطعمة مثل الموز أو الأرز الأبيض أو الخبز المحمص. 


 


 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *