التخطي إلى المحتوى
وزيرة البيئة تترأس اجتماع تقييم تأدية صندوق المناخ الأخضر فى مصر


شاركت الدكتورة ياسمين فواد، وزيرة البيئة، باعتبارها نقطة الاتصال الوطنية لمضر لدى صندوق المناخ الأخضر اجتماع اللجنة الوطنية للصندوق بحضور أعضاء اللجنه الممثلين لوزارات الخارجية والتعاون الدولى والزراعة والكهرباء والرى، وذلك فى محيط أحداث لجنة تقييم صندوق المناخ الاخضر فى مصر والتى بدأت عملها منذ يومين.


وناقشت وزيرة البيئة التحديات التى تجابه الدول النامية أثناء التداول مع صندوق المناخ الأخضر و اقتراحات التغلب عليها الأمر الذي يحقق النفع الكاملة من دفع المورد المالي لمساندة سبل التكيف والتخفيف من حرض المتغيرات المناخية كما شددت على التأكيد على الدور الوطنى فى متابعة تطبيق هذه المشروعات مع الشركاء المعتمدين.


وعرضت الدكتورة ياسمين فؤاد سمات الخطوات المقبلة التى سوف يتم تتبعها فى تدعيم الدور الوطنى بما يتيح الفرصة الكاملة لحشد الموارد المالية للتصدى للتغيرات المناخية.


يأتى هذا الاجتماع على هامش زيارة لجنة من وحدة التقييم المستقلة بصندوق المناخ الاخضر و التى تهدف إلى متابعة و تقييم تأدية الصندوق و آليات عمله و التداول مع اجراءات التقديم والاعتماد ورفع الاقتراحات للجهات المنفذة لتطوير تأدية و فاعلية عمل الصندوق بالدول النامية بالإضافة إلى متابعة المشروعات المنفذة للصندوق داخل مصر وذلك فى المرحلة من 14 إلى 20 إبريل الجارى.


مهم ذكره أن الدكتورة ياسمين فؤاد تمثل نقطة الاتصال للصندوق لفترة ثلاث سنوات وتم الحصول فى المرحلة الأخيرة على 350 مليون دولار لصالح مشروعات الطاقة الحديثة والمتجددة ومشروع التكيف مع المتغيرات المناخية فى دلتا النيل لصالح وزارة الرى الأمر الذي تتقدم في الوقت الحاليّ بمقترح مشروع لتمويل التدبير الوطنية للتكيف والذى سيضم قطاعات الموارد المائية والسواحل والزراعة والسياحة والآثار.


ويهدف تقييم حتّى عمل الصندوق الأخضر للمناخ فى المرحلة المقبلة لا ينصب لاغير على حشد دفع المورد المالي بل على تدعيم دوره فى حصول الدول النامية على دفع المورد المالي الذى التزمت به الدول الكبرى فى اتفاقية باريس.



 

منحى من نقاشات أحداث لجنة تقييم صندوق المناخ الاخضر فى مصر (3)


 


 

منحى من نقاشات أحداث لجنة تقييم صندوق المناخ الاخضر فى مصر (1)


 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *