التخطي إلى المحتوى
مساعد وزير الخارجية يستعرض نشاطات التعاون بين مصر والمنظمة الفرانكفونية


عبر السفير إيهاب فوزي مساعد وزير الخارجية للشئون متعددة الأطراف والأمن الدولي، عن تعازى وتعاطف الشعب المصرى مع الشعب الفرنسى لحريق كاتدرائية روتردام في فرنسا.


 


وشدد السفير إيهاب فوزي في كلمته أثناء احتفالية نظمتها وزارة الخارجية بمناسبة اليوم العالمى للفرانكفونية بمشاركة السفير الفرنسى فى القاهرة وعدد من سفراء الدول الناطقة بالفرنسية، أن مصر تحتفل العام الحالى بعام الثقافة المصري الفرنسى، وتطرق لكافة نشاطات التعاون مع المنظمة الدولية للفرانكفونية التى تمت فى مصر أثناء العام الماضى، وأرجع الفضل فى ذلك مع سفارات الدول الفرانكوفونية وادارات المنظمة المختلفة ومع مختلَف الهيئات المصرية والجهات الفنية المتعمدة بالتعاون الدولى مع المنحى الفرنسى.


 


 


 


وتطرق السفير إيهاب فوزى للدور الكبير الذى تلعبه مصر فى استضافة ودعم جامعة  اللغة الفرنسية لخدمة الإنماء فى أفريقيا المعروفة باسم “جامعة سنجور” حيث اننا نحتفل هذا العام بمرور ثلاثين عاما على توقيع بروتوكول داكار المنشأ للجامعة عام 1989 وبدأت عملها في عام 1990, والتى ستخرج أثناء هذا العام الدفعة 16 أثناء العام الجارى فى الاسكندرية ، مؤكدا مواصلة تقديم مختلَف سبل العون للجامعة الأفريقية – الفرانكفونية والتى تعتبر مصرية بالأساس.


 


وأشار السفير ايهاب فوزي الى رئاسة مصر للاتحاد الأفريقى التى تعد الرابعة وأهداف الرئاسة المصرية المختلفة ومنها تدعيم الشغل الإفريقي المتحد والاهتمام بالشباب والبنية التحتية والمرأة والتعليم والصناعة.


 


 

WhatsApp Image 2019-04-17 at 6.35.00 PM


 


 


وأوضح السفير إيهاب فوزي حتّى نمط التعاون مع ممنهجة الفرانكوفونية حيث استضافت مصر العام الماضى المعسكر الابداعى الذى ضم 24 افريقيا من 8 دولة أفريقية و50 فتاة وشاب مصرى، مؤكدا أنه تم تدريبهم في ترتيب التمرين المدني في وزارة الشبان والرياضة وتدريبهم على إنماء مهارات اختراع تطبيقات للهواتف الفطنة تخدم أهداف الإنماء المستدامة، حيث تم أثناء المعسكر الابداعى التعاون مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي والمنظمة الدولية الفرانكفونية، على أن يتم ترتيب معسكر هذا العام الجارى لتمرين عدد أضخم من دول إفريقية وشباب مصرى.


 


 

WhatsApp Image 2019-04-17 at 6.43.12 PM


 


 


وتطرق فوزي إلى الفيلم السياحى الترويجي السياحي بالتعاون مع قناة تتبع الهيئة الفرانكفونية وتم إذاعته العام الماضى والذى أدى لزيادة عدد السائحين من فرنسا والدول الفرانكفونية، مؤكدا أن الفيلم الترويجى ركز على اثار القاهرة والجيزة والمتحف المصرى فى ميدان التحرير ومشروع المتحف المصرى الحديث وغرفة ترميم الاثار، ومن المقرر أن يتم إنتاج فيلمين آخرين على ذات القناة الأول يتناول سفرية العائلة المقدسة الى مصر والمناطق التسعة التى توقفت فيها، والثاني سوف يتم تصويره لتوضيح مدى حب وشغف الشعب المصرى بكرة القدم وإذاعة حلقات تتحدث عن مختلَف سبل الحياة في المدن المصرية التى تحتضن ماتشات كاس الأمم الافريقية.


 


وشدد السفير إيهاب فوزي أن وزارة الخارجية قررت عطاء دورات فى اللغة الفرنسية الشخصيات المتعمدة بالتعاون الدولى، دورات تدريبية مختصة ومنها دورة على الوساطة وحل النزاعات، وتنظبم دورة تدريبية لمترجمي الأزهر الشريف لتعلم الفرنسية أيضا.


 


 


 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *