التخطي إلى المحتوى
لو بتعانى من زيادة أحجام العرق أثناء الليل.. اعرف الداعِي


 


 يمكن أن تسبب لك إشكالية التعرق ليلا احراج نحو الاستيقاظ، ولكن الأكثر ضرورة أن التعرق الزائد هو أحد الحالات الطبية التي تسبب نسب  التعرق. 


 


استنادا لتقرير موقع “onlymyhealth” هناك عوامل تساهم في زيادة نسبة العرق ليلا و تشمل التالى :




تناول بعض الأدوية:


بعض الأدوية تؤدي إلى زيادة  التعرق ليلي مثل مضادات الاكتئاب والتى تعد  أكثر الأدوية شيوعًا المتعلقة بأسباب التعرق الليلي، كما قد تؤدى الأدوية المضادة للحمى إلي تسخين الجسد أثناء الليل 


 


انخفاض سكر الدم:

الأشخاص الذين يتكبدون من مرض السكر من النوع الأول، قد يتعرضون لنوبات من الاستيقاظ على مدار الليل نتيجة إنتاج الجسد للحرارة كنوع من التنبيه  إلى انخفاض نسبة السكر في الدم.


 يمكن علاج نوبات العرق هذه من أثناء اتخاذ إجراءات وقائية مثل تناول وجبة خفيفة في وقت متأخر من الليل لتقليص مستويات الأنسولين.




عدوى طويلة المدى


إذا بدأ التعرق الليلي في الظهور على نحو منتظم وأكثر حدة ، فقد يكون ذلك علامة على وجود إشكالية أكثر خطورة، فقد يكون  أحد الأعراض الأساسية لمرض السل ، وهو مرض معدي محتمل الخطورة يصيب الرئتين، كما يمكن أن تكون علامة على حدوث عدوى بكتيرية مثل  (التهاب صمام القلب)  (التهاب العظم). 


 


بعض أشكال  السرطانات


التعرق الليلي المزمن غالبًا ما يكون من أولى إشارات تشخيص سرطان الغدد الليمفاوية، في هذه الوضعية تكون هناك هبات ساخنة و شديدة  




سن اليأس نحو السيدات : 


 التعرق الليلي قد يكون لِكي المتغيرات الهرمونية، فمعظم السيدات اللاتى في وقت انقطاع الطمث يعانين من حرارة الجسد تسبب زيادة مقدار العرق الساخنة ، وغالباً ما تحدث نوبات الحرارة الشديدة في الليل.


 التعرق الليلي أثناء انقطاع الطمث هو نتيجة تغيير مستويات هرمون الاستروجين وتأثيره على مساحة ما تحت المهاد، وهي قسم من عقلك  ينظم درجة الحرارة ويتعامل مع الهرمونات، ويؤدي انقطاع الطمث إلى انخفاض مستويات هرمون الاستروجين  ، الأمر الذي قد يقود إلى إرباك مساحة ما تحت المهاد. “



اضطرابات القلق

اضطرابات القلق لها أعراض جسدية بالإضافة إلى الأعراض الرومانسية أيضًا، يمكن للأشخاص الذين يتكبدون من اضطرابات القلق مثل عدم اتزان القلق العام واضطراب الهلع واضطراب القلق الاجتماعي تجربة التعرق الليلي المفرط.


 


 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *