التخطي إلى المحتوى
شيخ الأزهر يعقب على إساءة رئيس حزب دنماركى للقرآن الكريم


أعلن شيخ الأزهر، رفضه للفعل المشين الذى قام به رئيس حزب يمينى فى الدنمارك برميه للقرآن الكريم أثناء فعالية نظمها متطرفون يمينيون فى العاصمة الدنماركية كوبنهاجن، وهو ما أدى إلى استفزاز عدد كبير من المسلمين الذين يقطنون المدينة.


وقال شيخ الأزهر، عبر موقعى التواصل الاجتماعى تويتر وفيسبوك: “أتعجب من هذه القلة المتطرفة التى تعكر صفو السلام العالمى وتعمل على خلق الاحتقانات بين أصحاب العقائد المختلفة.


وتابع فضيلة الإمام الأضخم: “إن الكتب السماوية لها كامل القدسية ويجب على العالم تجنب مثل هذا النوع من التطرف، والقرآن الكريم هو كتاب الله ولا نقبل المساس به بأى شكل من الأشكال“.


كان رئيس الوزراء الدنماركى لارس لوكه راسموسن قد شدد أثناء حسابه على موقع تويتر رفضه لتصرفات “بالودان” رئيس حزب “النهج الصلب” الدنماركى، ووصفها بأنها استفزازية ومنفرة.


 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *