التخطي إلى المحتوى
رئيس عمال سوريا لـ”سعفان”: بلادى بدأت سفرية إرجاع التشييد والإعمار


التقى محمد سعفان وزير القوى التي تعمل، حُسن القادرى رئيس التحالف العام لنقابات عمال سوريا، الذى شدد أن شعب بلادة دفع فاتورة كبيرة بشريا واقتصاديا، مشددا على أن الدولة السورية سترجع إلى الساحة بشدة بفضل تماسك نسيج شعبها مقابل المؤامرة التى دبرت له، مضيفا أن سوريا بدأت سفرية إرجاع التشييد والإعمار.


جاء ذلك على هامش الدورة الـ 46  لمؤتمر الشغل العربى المنعقد في الوقت الحاليّ فى القاهرة أثناء المرحلة من 14 إلى 21 أبريل الجارى، تحت رعاية  الرئيس عبد الفتاح السيسي، وبحضور 17 وزير عمل عربى، ورؤساء أصحاب الأعمال والعمال، وأعضاء الوفود العربية.


ومن جهته شدد الوزير عمق الصلات بين مصر وسوريا التى تتميز بصورة خاصة، باعتبارهما بلدا وكيانا واحدا لا تهزه العواصف، ارتكازا على أن الوحدة العربية وجوب أساسية لمجابهة مختلَف التحديات والأخطار التى تجابه عالمنا العربى.


وأضاف الوزير أن المرحلة المقبلة سوف تشهد تحولا كبيرا وتغييرات جذرية تصب فى مصلحة الأمة العربية، مستطردا بأهمية إزاحة مختلَف الشوائب التى تعكر صفو الأمة العربية لتحصينهم تحصينا تاما مقابل قوى الشر التى لا ترغب في لها خيرا ولا تعميرا.


وشدد سعفان على أن الشغل النقابى منحة وأمانة من الله لخدمة قضايا الشغل والعمال، كى تكون بابا فسيحا وطريقا موصلا للجنة، معربا عن تمنياته لرجوع سوريا إلى أسبق عهدها من تقدم ورقى، بل وأفضل الأمر الذي كان بفضل سواعد أبنائها وتماسكه وتعاضده.


وأعرب القادرى فى ختام اللقاء عن بالغ سعادته بتواجده على أرض الكنانة مصر، مشيدا بحسن التداول بين المصريين والسوريين.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *