التخطي إلى المحتوى
تفسير حلم الهضبة في المنام

تفسير حلم الهضبة في المنام ، في عدة مقالات سابقة نشرنا لكم عبر موقع حلم ويب سلسلة طويلة من التفسيرا تالهامة للغاية والمثيرة للحيرة والشك، وفي المقال التلي نستكمل معكم سلسلة تفسيرات الاحلام والتي وردت لنا بها طلبات للتفسير، وكثيرا ما تروادكم احلام وتبحثون لها عن تفسير وقد لا تجدوا تفسير منطقي او صحيح، وفي المقال التالي سوف نوضح لكم تفسير حلم الهضبة في المنام بالتفصيل ، اعتمادا علي اكثر كتب التفسير شهرة وثقة ومصداقية لابن كثير وبن سيرين.

تفسير حلم الهضبة في المنام لابن سيرين

فسر ابن سيرين الهضبة في الحلم على أنها دليل على الرجل الهائل ذو الأمر الهائل، فمن رأى في حلمه ارض مستوية ولكن بها تل جلي ومرتفع فان ذلك التل يعد دليل على فرد ما ذو موضعه عالية بمقدار ازدياد التل عن الأرض المستوية، أما من رأى انه مقيم فوق تل فإن حلمه يدل على صعود مكانته وربما دل أيضًاً على توثِيقه على فرد آخر ذو موضعه مرتفعه.

تفسير حلم الهضبة في المنام

أما من رأى في حلمه التل فهو يدل على تشييد يقوم ببنائه صاحب الحلم، أما من رأى في حلمه انه يمشى فوق تل فان حلمه يدل على عدم إصابته من محنة ما، ومن رأى في حلمه انه يتسلق تل فإن حلمه يدل على استحوازه على موضعه مرموقة بين رجال الدين، أما من رأى في حلمه انه يقيم فو مقر عالي ومرتفع فإن حلمه يدل على الرفعة والمكانة العالية بين قومه وربما دل على الجاه والمال العديد.

دلالات آخري لـ تفسير حلم الهضبة في المنام

فقد فسر ابن سيرين التلال على العموم على أنه إشارة على ازدياد المكانة والمراكز المرموقة في الجمهورية وأعلى المراتب، فمن رأى في حلمه انه يخطب من فوق تل فإن حلمه يدل على استحوازه على ولاية أو رئاسة دولته أو قريته، أما من رأى في حلمه انه يجلس فوق ذروة تل عال فإن حلمه يعد بشارة على ترتيب هائل ومنصب مرموق في عمله، أما من رأى في حمله انه يجلس فوق تل من الزبالة فان حلمه قد يوميء إلى الدنيا وربما إلى قرينته.

أما من رأى في حلمه انه يهبط من أعلى ذروة فإن حلمه يعد دلالة إلى إصابته بمرض ما أو حزن، أما من كان يعانى من مرض ما ورأى في حلمه انه فوق أعلى التلال فإن حلمه يدل على وفاته وحمله في النعش.

 

قدمنا لكم اليوم عبر موقع “ويب حلم” تفسير حلم الهضبة في المنام ، وفي حالة وجود اي استفسارات او احلام لديكم تبحثون لها عن تفسير، شاركونا بتعليقاتكم وسوف يقوم خبرائنا بالرد عليها في أقرب فرصة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *