التخطي إلى المحتوى
بعد قلل العون للوقود في الموازنة الحديث.. الحكومة تكشف مصير سعر أنبوبة الغاز

احمد سامي

أعلن توثيق من صندوق الإنتقاد الدولي عن نتائج إرجاع النظر الرابعة للدولة المصرية، ام الحكومة المصرية تعتزم رفع العون نهائياً عن أكثرية المواد البترولية مع منتصف شهر يونيو الآتي 2019 لتصل لسعر التكلفة بنسبة 100%.

سعر الأنبوبة

كم أوضح البيان الذي صدر عن صندوق الإنتقاد الدولي البارحة السبت أن الحكومة المصرية استثنت الغاز  والبوتاجاز والمازوت المستخدم في توليد الكهرباء والمخابز من خطتها المقبلة للوصول بسعر بيع السلع البترولية إلى تكلفة توفيرها بالكامل مع 15 يونيو الآتي.

وبذلك فإن الزيادة المقبلة لا تنطبق على البوتاجاز، وبحسب بيان وزارة التموين التي شددت من أثناءه أن أنبوبة البوتاجاز تكلفتها يتراوح ما بين 130 إلى 135 جنيهاً ويحدث بيعها في السوق المصرية بـ50 جنيهاً لاغير.

وهو ما يقصد أن الحكومة قد تقوم برفع أسعار أنابيب البوتاجاز  ولكن تلك الزيادة لن تكون بسعر التكلفة الخاصة بها، حيث أنه لا يمكن أن يتم رفع أسعار الأنابيب لأكثر من الضعف وخصوصا أن عليها إقبال كبير من المواطنين والمحلات.

قلل العون الوقود 40%

نفت الحكومة المصرية اليوم ما تداولته بعض مواقع التوصل الاجتماعي  بشان رفع سعر الأنبوبة لـ150 جنيه في شهر يونيو الآتي، وذلك بعد قلل العون على المواد البترولية 40% في الموازنة الحديث.

شاهد المقطع المشهود

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *