التخطي إلى المحتوى
إرجاء محاكمة بوسي في قضية التهرب الضريبي

الكاتب: وليد خالد امين

القاهرة عاصمة مصر –

قضت محكمة جنح التهرب الضريبي، بالتجمع الخامس، يقاد من قبل المستشار محمد جميل، وحضور المستشار عمرو هشام وكيل النائب العام، وسكرتارية وسام حنفي، إرجاء محاكمة الفنانة ياسمين محمد شعبان، الشهيرة بـ”بوسي”، بتهمة التهرب من سداد مليون و827 ألف و210 جنيها لمصلحة الضرائب.

وتم تحديد ميعاد الجلسة الجديدة في 30 كانون الأول لتقديم ما يفيد التصالح على وجه رسمي مع الجهات المتخصصة.

وقد كانت المحكمة قضت يوم 7 مايو 2018 بحبس المطربة بوسي، سنتين وكفالة 50 ألف جنيه، وتغريمها ما يعادل الضريبة المستحقة.

وأسندت النيابة للفنانة ياسمين محمد شعبان، الشهيرة بـ”بوسي” تهمة التهرب وتخبئة إدارة عملها مع مؤسسات ” وكالة الشافعي، والمتحدة، ومؤسسة فتوح”، بالإضافة لعدد من الإحتفاليات الغنائية، بإجمالي مِقدار مليون و827,210 ألف جنيه.

من ناحية أخرى واجهت بوسي، مؤجلًا حكمًا أخر بالسجن 3 أعوام من أجل القضايا التي رفعها ضدها زوجها السابق ومدير أعمالها وليد فطين، لتحريرها شيكات له أعلن عن سعرها مرجأًا في برنامج et بالعربي،مضمونًا أنها ثمنها تصل إلى مبالغة عن 30 مليون جنيه، مستحقة له.

كما تناولت بعض الأخبار أنباء فيما يتعلق منعها من السفر على خلفية هذا الحكم، وهذا في الوقت الذي أفصحت فيه بوسي، مشاركتها في مسرحية “لوكاندة الأوباش”، والتي ستعرض في السعودية بمشاركة مجموعة من النجوم أبناء مصر.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *